شارك
|

"برداً وسلاماً سورية" لدعم متضرري الحرائق

تاريخ النشر : 2020-10-12

أطلقت غرفة صناعة دمشق وريفها أمس، مبادرة “برداً وسلاماً سورية” لدعم المتضررين من جراء الحرائق التي طالت عددا من المحافظات السورية وذلك خلال اجتماع في مقر الغرفة مع عدد من رؤساء اللجان والصناعيين والتجار وممثلي الجمعيات الأهلية.

 

وأوضح رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها سامر الدبس، أن الهدف من المبادرة الوقوف مع العائلات المتضررة جراء هذه المأساة التي طالت بيوتاً ومحاصيل وغابات عمرها آلاف السنين وقال: ”من واجبنا اليوم الوقوف معهم في هذه المرحلة وتقديم كل ما يمكن من المساعدات المادية والعينية بمشاركة الصناعيين والتجار وكل من أراد التبرع”.

 

ودعا الدبس الجميع للمشاركة في المبادرة للوقوف إلى جانب إخوتنا المتضررين في كل المناطق ضمن حملة واسعة وسريعة لإيصال هذه المواد لمستحقيها.

 

وقام القطاع الغذائي بالتبرع بكميات كبيرة من المواد الغذائية إضافة إلى مبالغ مادية نقدية سيتم وضعها تحت تصرف الجهة التي ستقوم بتوزيع المواد للأسر المتضررة، مؤكداً ضرورة تكاتف جميع القطاعات وتضافر الجهود لمساعدة الأسر على تجاوز هذه المحنة.


عدد القراءات: 609