شارك
|

وفود عربية تشارك في الندوة الوطنية للجودة في سورية

تاريخ النشر : 2021-11-29

خاص خلدون الجوري _ مارينيت رحال


بمناسبة اليوم العالمي للجودة أفتتحت اليوم الندوة الوطنية الخامسة والعشرين للجودة " بعنوان الجودة من أجل منتجات وخدمات وطنية واعدة" بحضور معاون وزير الصناعة محمد بشار زغلولة ومشاركين من دول عربية في فندق الشام بدمشق.


‏أمين سر جمعية الجودة وسيم غبرة تحدث لموقع المغترب السوري عن أهمية هذه الندوة خاصة مع وجود الوفود العربية ومنها المصرية لإعادة الهيكلية الاقتصادية في الصناعة والتصدير.


و‏أشار غبرة إلى المحاور المناقشة ضمن الندوة  والتي شملت القطاع الصحي، الهندسي، السكني والاعمار والقطاع الصناعي منوها الى ان الجودة اليوم هي حاجة لكل مجال فان التعليم يتطلب جودة والصناعة بحاجة لجودة من اجل التصدير واعادة المنتجات السورية لوضعها الطبيعي في التصدير الخارجي إضافة لحاجتها في القطاع الهندسي للجودة في مجال اعادة اعمار سورية.

 

‏وبين الغبرة الفائدة من ندوة اليوم في الحضور الكبير المهتم بالجودة ولديه تطلعات الى الامام لان متطلبات سورية في إعادة الإعمار بحاجة لجودة كي نكون قياديين بالدول الأخرى .

 

من جانبها أوضحت مديرة أكاديمية جودة الحياة "للتدريب والاستشارات في الجودة والادارة والتخطيط الاستراتيجي  في مصر هدى فتحي أن الجودة هي إتقان يصنع الشيئ بشكل صحيح.


لافتة الى ان الجودة في سورية اصبحت متقدمة جدا و تواكب العصر.


‏وكشفت فتحي عن تعاقدات وإعتمادية المواصفات من الأعتماد المصري "ايجاك" متمنية أن يكون ملتقى نافع للجميع .


‏ولفتت فتحي الى أن دور الجودة مهم جدا و خاصة في مرحلة إعادة إعمار سورية لأنها تساهم في النجاح بعيدا عن تصحيح الاخطاء.

 


عدد القراءات: 807

اخر الأخبار