شارك
|

إنجاز التقرير النهائي لأعمال التنقيب في منطقة سوق العتيق بدمشق

تاريخ النشر : 2015-11-10

أنجزت المديرية العامة للآثار والمتاحف تقريرها العلمي النهائي لأعمال التنقيب والدراسة ،التي جرت في منطقة سوق العتيق بدمشق ،وتضمن صوراً لبعض اللّقى الأثرية في المنطقة.

 

وقال مدير المباني في مديرية الآثار ومدير بعثة التنقيب الوطنية في المنطقة نظير عوض "بعد الانتهاء من عمليات التنقيب التي تمت خلال عامي 2010 و2012 قمنا بتحليل اللّقى وإجراء الدراسات والتحليلات العلمية لها ،التي كشفت عن وجود بقايا عمرانية، تعود إلى الفترة المملوكية، وهي بقايا الأسواق التجارية، التي انتشرت في تلك المنطقة وتحديدا في منطقة تحت القلعة ومنها سوق الخيل المشهور والتي تحدثت عنها المصادر كونها أهم المناطق التاريخية خارج سور دمشق".


وأضاف عوض "هذه المناطق التي شملها التنقيب تعرضت للتخريب أكثر من مرة حيث نصب القائد المغولي كتبغا المنجنيقات ،وضرب القلعة بالحجارة التي اقتلعها من أبنية المنطقة بعد هدمها وذلك قبل عامين من معركة عين جالوت ،وتكرر الأمر ذاته مع غزوة تيمورلنك لدمشق في العام 1400″.


يذكر أن منطقة سوق العتيق بدمشق مسجلة ضمن قائمة التراث العالمي لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم اليونسكو كباقي أحياء مدينة دمشق القديمة الأخرى.
 


عدد القراءات: 10646

اخر الأخبار