شارك
|

بمناسبة اليوم العالمي للكتاب ..افتتاح معرض مشترك في سلمية يضم ٣٠٠٠ كتاب

تاريخ النشر : 2024-04-25

مازال للكتاب مكانته ومتعته، مهما تغيرت الظروف وتبدلت، ومهما طرأ عليه من تطورات تكنولوجية في عالم الاتصال والتواصل الجديدة، ورغم كل ما يعتريه من صعوبات في الطباعة والنشر والتوزيع، وما أدل على ذلك إلا ذلك الحضور الكبير في افتتاح معرض الكتاب السنوي الثاني، الذي يقيمه مجلس مدينة سلمية- اللجنة الثقافية- بالتعاون مع المركز الثقافي في صالة جمعية المسنين، بمناسبة اليوم العالمي للكتاب، وبمشاركة واسعة من الجمعيات الأهلية ودور النشر والمكتبات، ويستمر لأربعة أيام.

 

بينّت المهندسة سهاد زيدان رئيسة مجلس مدينة سلمية أنه ليس غريباً ، في مدينة الفكر والثقافة والعلم سلمية أن يحتفي مجلس المدينة بمناسبة اليوم العالمي للكتاب وتجلى ذلك في افتتاح معرض الكتاب السنوي الثاني بالتعاون مع المركز الثقافي وبمشاركة واسعة من الجمعيات الأهلية ودور النشر والمكتبات، ويستمر لأربعة أيام.

 

من جانبها أوضحت مديرة المركز الثقافي حنان القصير أن الكتابَ مازال خيرَ جليس، وأنه لابدّ للمركز الثقافي أن يكون له قصب السبق في المشاركة بهذه المناسبة بهدف إعادة الألق للقراءة وحب الكتاب، وتشجيع الجيل الجديد على القراءة في ظل التطورات الجديدة.

 

ولفتت القصير أن جناح المركز الثقافي يضم ٧٠ عنواناً من مؤلفات وزارة الثقافة المتنوعة، ويوجد حسومات تصل إلى ٥٠% عن إصدارات ما قبل عام ٢٠٢١.

 

بدوره صاحب دار سلمية للكتاب حسين الحاج قال:" نحن كدار نشر حريصون جداً على المشاركة بهذه المناسبة  من خلال هذا المعرض حيث نشارك بجناح يضم حوالى ألف كتاب، وهذا رقم متواضع قياساً مع حجم الكتب المتوفرة لدينا في الدار، حيث نعرض كتباً تراثية ، دراسات أدبية ، مؤلفات ، رواية ، شعر ، قصة ، مسرح، وكتب تنمية بشرية، ولدينا مساهمة مهمة لأدب الأطفال، ولدينا حسومات على كافة العناوين تصل إلى ١٥%.

 


يذكر أن اليوم العالمي الكتاب مناسبة عالمية جميلة أحدثتها "اليونسكو" عام ١٩٩٥، تكريماً للقارئ والكاتب والناشر، وتشجيعاً للقراءة.
 


عدد القراءات: 454

اخر الأخبار