شارك
|

السفارة الكوبية بدمشق تحيي ذكرى ميلاد غيفارا

تاريخ النشر : 2015-06-15
أحيت السفارة الكوبية بدمشق أمس الأحد الذكرى 87 لميلاد الثائر ارنستو تشي غيفارا والـ 56 لتأسيس وكالة الأنباء برنسا لاتينا والـ 170 لميلاد القائد في جيش التحرير الكوبي الذي قاتل المستعمر الاسباني انطونيو ماسيو.
 
وأوضح سفير كوبا بدمشق فرناندو بيريس ماسا خلال احتفال أقامه بالمناسبة بمنزله أن "الفكر الذي أسسه غيفارا مازال مستمرا في الحياة الكوبية وهو الأكثر تطبيقاً من أي وقت مضى ويلهم الشباب حتى اليوم" لافتاً الى أنه "لا يوجد تخليد أفضل لذكرى غيفارا مما يقوم به الشعب السوري من المقاومة والنضال والصمود في وجه العدوان الامبريالي”.
 
وبين ماسا أن "غيفارا كان مؤسس وقائد وكالة برنسا لاتينا التي تشمل امريكا اللاتينية بشكل كامل وتقدم في الوقت الراهن للرأي العام بامريكا اللاتينية حقيقة الأحداث التي تجري في سورية وارادة الشعب السوري وصموده في وجه القوى الغربية" مشيراً الى ان "استمرار الوكالة الان في سورية انما هو استمرار لفكر غيفارا".
 
ولفت الصحفي ميغيل مارتينيز فرنانديز الذي بدأ عمله في مكتب وكالة برنسا لاتينا بدمشق منذ شباط الماضي أن "الوكالة افتتحت مكتبها في سورية منذ عام 2011 وبهذا تكون أوصلت حقيقة الأحداث في سورية بشكل كامل إلى أمريكا اللاتينية" مشيراً إلى أن الكثير من وكالات الأنباء في العالم تحاول تزييف الوقائع في سورية وتشويه الحقائق بدعم من امريكا والغرب.
 
وقدمت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين خلال الاحتفال رسالة أكدت فيها امتنان الشعب الفلسطيني للثورة الكوبية التي مثلت الأنموذج لمناضلي الحرية وفي مقدمتهم الثورة الفلسطينية والمجتمع الكوبي الذي خاض الحروب لتحقيق أهدافه وطموحاته وتمكن من مواجهة التحديات الصهيوأمريكية.
 
حضر الاحتفال نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين فهد سليمان ومدير عام دار البعث الدكتور عبد اللطيف عمران واعلاميون من فرنسا وكوبا وفعاليات اجتماعية.

عدد القراءات: 6016

اخر الأخبار