شارك
|

تنقيب وسرقة للآثار في عفرين

تاريخ النشر : 2020-06-29

قالت مصادر أهلية لـ سانا إن “إرهابيين مما يسمى (أحرار الشرقية) المدعومين من قوات الاحتلال التركي بدؤوا بعمليات حفر وتجريف للتربة بحثاً عن الآثار واللقى شرق قرية كورا التابعة لناحية راجو في منطقة عفرين حيث يقومون بالحفر مستخدمين معدات حديثة تم تزويدهم بها من قوات الاحتلال التركي التي تدعمهم في المنطقة وتشرف مباشرة على عمليات التنقيب”.

 

وأشارت المصادر إلى أن الإرهابيين وبدعم من الاحتلال التركي قاموا بقطع الأشجار المثمرة في المنطقة لتسهيل عمليات الحفر.

 

ولفتت المصادر إلى أن “عملية البحث عن الآثار وسرقتها في عفرين تتم بشكل ممنهج وتديرها الاستخبارات التركية التي تتحكم بالإرهابيين الذين يحتلون المنطقة”.

 

وأضافت المصادر إن “قوات الاحتلال التركي توجه مرتزقتها من الإرهابيين للبحث عن الآثار بغية بيعها لتجار الآثار الأتراك مقابل ثمن زهيد في الوقت الذي تسعى فيه قوات الاحتلال التركي للسيطرة على القطع الأثرية التي تحفظ تاريخ المنطقة وهويتها السورية”.

 

وعمد الإرهابيون بتوجيه وقيادة علماء آثار ومنقبين أتراك وأمريكيين وفرنسيين خلال السنوات السابقة من عمر الحرب العدوانية على سورية إلى التنقيب في المواقع الأثرية وسرقة الكثير من اللقى فيها بغية تخريب التراث الثقافي السوري وتدميره ما يشكل جريمة حرب تضاف إلى ما ارتكب من جرائم بحق الشعب السوري وتاريخه وحضارته.

 


عدد القراءات: 845

اخر الأخبار