شارك
|

الأوركسترا السورية للجاز.. صلة الشرق مع الغرب

تاريخ النشر : 2015-05-24

لأن الموسيقى لغة عالمية وبسبب غنى الثقافة السورية بموروث موسيقي أصيل كان اهتمام سورية بموسيقى الجاز المنتشرة في أوروبا وأمريكا، ومن خلال موسيقيين سوريين ولقاءاتهم مع موسيقيين عالمين أمثال (اماديس دنكل) ولزيادة التواصل مع مختلف ثقافات العالم تم عرض فكرة تكوين فرقة الجاز في سورية عام 2005، وبدعم من وزارة الثقافة في سوريا ورعاية ودعم خاص من السيدة أسماء الأسد وعدد من الموسيقيين السوريين، تأسست في دمشق عام 2006 فرقة الاوركسترا السورية السويسرية لموسيقى الجاز وهي الأولى عربيا وأول فرقة عربية لموسيقى الجاز.

 


تضم فرقة الجاز السورية أكثر من ثلاثين عازفا سوريا إضافة إلى عشرة عازفين من سويسرا وقائد الأوركسترا هو الموسيقي لعالمي (اماديس دنكل) وتتميز الفرقة السورية السويسرية بتفردها على مستوى المنطقة بالكامل ولها الفضل في إدخال هذا النوع من الموسيقى والمزج بين الثقافة والموسيقى السورية الشرقية والثقافات العالمية المختلفة.

 


أقيم مهرجان لموسيقى الجاز في سورية الأعوام 2005 و 2006 و 2007 في كلا من مدينة دمشق حيث أقيمت لياليه في قلعة دمشق وكذلك عروض لمهرجان الجاز في مدينة حلب وحقق حضورا مميزاً، وقدمت الاوركسترا السورية السويسرية للجاز معزوفات ومقطوعات موسيقية معبرة على مختلف الآلات وشاركت في ليالي مهرجان الجاز السورية عازفين من دول مختلفة من كندا وهولندا والهند وسويسرا وسورية وخلقت انسجام حضاري إنساني وامتزجت فيه ألوان الموسيقى من الغرب والشرق.


عدد القراءات: 4697