شارك
|

عيد الحب سوري وقبل القديس فالنتاين..!

تاريخ النشر : 2022-02-14
أكد الباحث والمؤرخ التاريخي حيدر نعيسة أن عيد الحب لا يقتصر وجوده على عصر القديس فالنتاين، فقد عرف السوريون هذا العيد قديماً، مشيراً إلى أن عيد الحب السوري عرف بعيد الشعلة، والذي يعبر عن انطلاق الحياة الخصبة في الأرض.
وأضاف نعيسة: القدماء السوريون عملوا على تشكيل رمز تراثي يعبر عنه بطير يسمى طائر القرندش، حيث كان هذا الطائر رسول الغرام بين العشاق، وتابع: إنه نفسه إيروس إله الحب الإغريقي وجدّ كيوبيد الطفل الروماني المجنح، ولأن الإغريق والرومان غير روحانيين قاموا بتغيير رمز الطائر القرندش، والإبقاء فقط على جناحي الطير وبدلوا جسمه بجسم طفل، وبدلاً من أن يهمس بالحب حمّلوه قوساً يرمي سهام الحب في القلوب، وهذا ما أكده المستشرق سلفادور نوغالس.
 
وحسب نعيسة، مع مرور الأيام أصبح طائر القرندش، والذي يطلق شعلة الحب بين العشاق عيداً انتشر في حوض المتوسط، وأطلق عليه عيد الشعلة.
 
وأضاف نعيسة: ما يؤكد وجود طير الحب السوري، هو وجود لوحة فسيفسائية في متحف معرة النعمان لمحافظة إدلب، حيث وجد رسم عليها طائر القرندش ليؤكد من أوجد عيداً للحب هم السوريون.

عدد القراءات: 2892

اخر الأخبار